نظمت ، الاثنين ١٠ ماي، الجمعية البرازيلية للتضامن مع الشعب الصحراوي تظاهرة تضامنية أمام السفارة المغربية بالعاصمة البرازيلية .

 

التظاهرة شهدت مشاركة فعاليات مدنية و نقابات و أحزاب سياسية من قبيل حزب العمال، و الحزب الشيوعي البرازيلي، و حزب الوحدة الشعبية وكذا النقابات العمالية، والحركة ضد الإمبريالية ونقابة عمال الأرياف .

 وطالب المتظاهرون بإنهاء الإحتلال المغربي من الصحراء الغربية و تنظيم استفتاء لتقرير المصير للشعب الصحراوي.

 

كما دعا المشاركون إلى إطلاق سراح السجناء السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية ، كما دعوا إلى وقف نهب الثروات الطبيعية الصحراوية بالمناطق المحتلة وكذا وقف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي يتعرض لها المدنيون العزل.

 وابرز المشاركون في كلمات خطابية، التضامن الشعبي والسياسي البرازيلي مع الكفاح العادل للشعب الصحراوي من أجل الحرية والاستقلال، و إدانة الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية و مطالبة الأمم المتحدة بتطبيق القانون الدولي والوفاء بالتزاماتها تجاه الشعب الصحراوي وحقه في الحرية والاستقلال .

 

يشار إلى أن التظاهرة جرى تنظيمها تزامنا مع الذكرى 48 لتأسيس الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب ( البوليساريو) ، حيث شهدت مدن وعواصم دولية احتفالات بالذكرى.

Uso de cookies

porunsaharalibre.org utiliza cookies para que usted tenga la mejor experiencia de usuario. Si continúa navegando está dando su consentimiento para la aceptación de las mencionadas cookies y la aceptación de nuestra política de cookies, pinche el enlace para mayor información.plugin cookies

ACEPTAR
Aviso de cookies