أكد المبعوث الأممي الأسبق إلى الصحراء الغربية السيد كريستوفر روس، أن نجاح مهمة المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية ستيفان ديميستورا، تبقى مرهونة باتخاذ مجلس الأمن الدولي إجراءات تصحيحية، وإعطاء المبعوث الشخصي صلاحيات أوسع من مجرد الدعوة إلى عقد اجتماعات والانخراط في رحلات مكوكية بحثًا عن المرونة.

ونشر السيد كريستوفر روس المبعوث الأممي الأسبق إلى الصحراء الغربية تدوينة مطولة ، في صفحته على الفيس بوك، ضمنها شهادة عن تجربته كمبعوث أممى سابق إلى الصحراء الغربية وسرد فيها تجربته واستنتاجاته، محملا فيها النظام الملكي المغربي مسؤولية فشل كل جهوده، ومؤكدا على ضرورة تغيير طريقة عمل المبعوثين الأمميين إلى الصحراء الغربية، بل وحتى مهمة المينورسو حيث يؤكد على ضرورة تمكينها من مراقبة حقوق الإنسان بالإقليم.

واكد روس ، ان تمسك فرنسا باستقرار المغرب يدفعها إلى منع أي جهد جاد لمطالبة المغرب بالمسؤولية والالتزام بقرارات وتوجيهات مجلس الأمن.

Uso de cookies

porunsaharalibre.org utiliza cookies para que usted tenga la mejor experiencia de usuario. Si continúa navegando está dando su consentimiento para la aceptación de las mencionadas cookies y la aceptación de nuestra política de cookies, pinche el enlace para mayor información.plugin cookies

ACEPTAR
Aviso de cookies