رشح الفيلم القصير “الداخلة: السينما والنسيان” ، الذي يتناول الحياة اليومية للاجئين الصحراويين ،  للحصول جائزة غويا لأفضل فيلم قصير.
.”الفيلم من إخراج وانتاج الاسباني ”  أرتورو دوينياس هيريرو
“الداخلة: السينما والنسيان” فيلم قصير رصدي يهدف إلى تقديم رؤية شعرية للحياة اليومية للاجئين الصحراويين ، والأهمية التي توليها السينما لهم للتعريف بوضعهم.

ويعيش السكان الصحراويون  في مخيمات اللاجئين في وسط الصحراء بعد غزو أراضيهم قبل 45 عامًا من قبل قوة الاحتلال المغربية ، ويحظون  بالقليل من الاهتمام بوسائل الإعلام ، ولهذا أصبحوا يعرفون باسم “اللاجئون المنسيون”. حسب  بيان صحفي صادر عن منتجي الفيلم الوثائقي.

جوائز غويا أو الجوائز السنوية للأكاديمية يتم منحها بشكل سنوي من قبل الأكاديمية الإسبانية للفنون والعلوم السنيمائية.

 

Uso de cookies

porunsaharalibre.org utiliza cookies para que usted tenga la mejor experiencia de usuario. Si continúa navegando está dando su consentimiento para la aceptación de las mencionadas cookies y la aceptación de nuestra política de cookies, pinche el enlace para mayor información.plugin cookies

ACEPTAR
Aviso de cookies