بعد سنة، لازال معتقلي گديم إيزيك يخضعون لسوء المعاملة.

Fito Alvarez Tombo _ PUSL

19 من اصل 24 معتقل سياسي من مجموعة گديم إيزيك في السجن بأحكام قاسية تتراوح بين 20 سنة والسجن مدى الحياة ولا زالوا ضحايا للتعذيب، سوء المعاملة والإهمال الطبي المقصود من طرف السلطات المغربية.

محامي الدفاع الفرنسية الخاصة بمعتقلي گديم إيزيك الأستاذة اولفا وليد مشغولة البال باستمرارية عدم احترام السلطات المغربية لأبسط حقوق الإنسان، بالإضافة لانتهاك ومخالفة القانون الوطني والدولي في قضية المدعى عليهم.

“تم اعتقالهم لتعريضهم لسوء المعاملة وفي بعض الأحيان للتعذيب، وكذلك لأقصى حالات الإهمال الطبي بعد محاكمتهم الأخيرة يوم 19 يوليوز 2017 من طرف محكمة الإستئناف بسلا، الرباط. علاوة على ذلك، لا زال هناك حكم منتظر لمحكمة النقض والإبرام و تلك المحاكمة لم تقدم أي أدلة إدانة، من الواضح أن مُوَكلي هم في خطر يهدد حياتهم في حالات متعددة بسبب حالاتهم الصحية. نحن وعائلاتهم نخاطب السلطات بخصوص الإنتهاكات و خرق القوانين وسنستمر في ذلك.
نحن نطالب بالحقوق الأساسية لموكليَّ باعتبارهم أبرياء طالما لا توجد أي أدلة إدانة ضدهم باستثناء المذكرات الموقعة تحت التعذيب ولم يتم ابداً التحقيق معهم. هنا إذن مسألة الحق في الحياة والتي تستبعد الحجز و العزل الكامل عن العالم الخارجي. يجب إيجاد حل عاجل مادامت هذه الوضعية غير محتملة لوقت أطول.

الأستاذة أولفا وليد، أرسلت شكايات و مطالب للمحلليل لإجراء تحقيق فوري بخصوص وضعية معتقلي گديم إيزيك وعائلاتهم. شكاياتهم مبنية على القانون المغربي نفسه لكنها لم تفضي لفتح تحقيق. Read more

Ayúdanos a difundir >>>

بعد مرور عام على محاكمتهم لا يزال معتقلي اكديم إيزيك يتعرضون للتعذيب وللمعاملة القاسية

لا يزال تسعة عشر معتقلا سياسيا صحراويا من أصل أربعة وعشرون معتقلا من مجموعة أكديم إيزيك في السجن، بأحكام تتراوح بين 20 سنة والمؤبد.

بعد صدور حكم محكمة الاستئناف بالرباط في 19 يوليو 2017 لا يزال يتعرض معتقلي اكديم إيزيك للمعاملة القاسية وفي أحيان أخرى للتعذيب، بالإضافة إلى الإهمال الطبي المستمر:

يتواجد المعتقلون بالسجون المغربية التالية:
– تيفلت 2 (سيدي عبد الله أبهاه، محمد بوريال، محمد الأمين هدي، البشير خدا).
– القنيطرة (النعمة الأصفاري، البشير بوتنكيزة، حسن الداه، عبد الله لخفاوني، أحمد السباعي، حسين الزاوي).
– العرجات (عبد الجليل العروسي).
– أيت ملول (إبراهيم الإسماعيلي، محمد باني، سيد احمد لمجيد، محمد لفقير ).
– بوزكارن (الشيخ بنكا، محمد التهليل، عبد الله التوبالي، خونا بابيت).

المعتقلون المتواجدون بسجن تيفلت 2 يقبعون في السجن الانفرادي منذ وصولهم إلى السجن المذكور، ممنوعين من الاتصال الخارجي، وهو ما يعتبر أحد أصعب أشكال التعذيب الذي يتسبب في الضرر الجسدي والنفسي، لقد قدمت عائلات هؤلاء المعتقلين عدة شكاوى إلى السلطات المغربية وإلى المجلس الوطني لحقوق الإنسان (CNDH) دون التوصل بأي رد.
وقد وجهوا أيضا نداء عاجلاً إلى لجنة الصليب الأحمر الدولية بشأن وضعية المعتقلين وما يتعرضون له من منع تعسفي عندما يحاولون زيارة أبنائهم. يقع سجن تيفلت 2 على بعد أكثر من 1200 كم من العيون / الصحراء الغربية، وهذه المجموعة تعتبر الأكثر بعدا جغرافيا من مكان سكن عائلاتهم.
Read more

Ayúdanos a difundir >>>