بيان عائلة محمد بوريال

اعتقل محمد بوريال السجين السياسي الصحراوي سنة 2010 عقب تفكيك مخيم اكديم ايزيك / الصحراء الغربية، و حكم عليه ب 30سنة سجنا نافذة في ظل غياب أي دليل يثبت ادانته باستثناء اعترافات انتزعت منه بالقوة.
و رغم مطالباته بالتحقيق في التعذيب الذي تعرض له لم تقم الدولة المغربية بفتح اي تحقيق محايد و نزيه بل استمرت في معاملتها القاسية و اللا انسانية ضده حتى بعد تنقيله الى سجن تيفلت 2 في مارس 2018 أين وضع في حبس انفرادي محروما من حقه في الزيارة و العلاج مما اثر على حالته الصحية المتدهورة.
لهذه الاسباب كلف عائلته بوضع رسالة امام اللجنة الخاصة لمناهضة التعذيب لدى الامم المتحدة في نوفمبر 2018. و للتحسيس بحالته امام الهيئات الدولية العليا قرر محمد بوريال الدخول في اضراب مفتوح عن الطعام يوم 20 مارس الجاري من اجل تحقيق مطالبه و على رأسها حمايته من كل اشكال التعذيب و المعاملة اللا إنسانية الحاطة من الكرامة.
اليوم وضعه الصحي ازداد سوءا بعدما عمدت ادارة سجن تيفلت/ 2 منع الماء عنه كاجراء انتقامي، ومع هذا لازال يواصل المعتقل محمد بوريال اضرابه عن الطعام بدون ماء بكل اصرار و عزيمة.
لذا نطالب نحن عائلة المعتقل السياسي الصحراوي محمد بوريال الهيأت الدولية بالتدخل السريع لانقاذه حتى لا تؤول العواقب الى ما لا يحمد عقباه.

Ayúdanos a difundir >>>