معتقلو أكديم إيزيك بسجن تيفلت يعانون من عزلة متجددة و معاملة لا انسانية

يخوض المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة اكديم إيزيك، عبد اللهي أبهاه، إضرابا عن الطعام مدته 48 ساعة بسجن تيفلت، و ذلك من اجل مساندة رفيقه ضمن المجموعة المعتقل السياسي الصحراوي البشير خدا الذي شرع منذ 18 شتنبر الجاري في خوض اضراب عن الطعام

و حسب مصدر من اسرة المعتقل أبهاه، فإن هذا الاخير اقدم على خوض الإضراب عن الطعام ليس فقط من اجل مساندة رفيقه خدا، و لكن ايضا من اجل شجب و إستنكار التمييز العنصري الذي يمارس عليهما بشكل يومي، و المعاملة اللاإنسانية التي يتعرضان لها، و تمديد سياسة العزل في سجن انفرادي منذ تنقيله الى سجن تيفلت قبل نحو خمسة اشهر
و قد حرم المعتقلان الصحراويان خدا و ابهاه من التواصل مع العالم الخارجي منذ اشهر، و وضعا في زنزانتين انفراديتين لا تتوفران سوى على وسائل محدودة جدا، كما انهما منعا من مزاولة اية انشطة، و هو ما جعلهما تحت رحمة 22 ساعة من التواصل فقط مع جدران زنزانتيهما
و خلال الاسبوع الجاري، قام حراس سجن تيفلت، بناء على تعليمات من إدارة المؤسسة السجنية، باخضاع زنزانة المعتقل الصحراوي أبهاه لتفتيش دقيق و مفاجئ و يومي، و قاموا كذلك باغلاق بوابة الزنزانة عليه بشكل عنيف مما عرضه لسقوط عنيف على الارض
و بالرغم من شكايات المعتقلين انفسهم، و عائلاتهم، و دفاعهم و ضمنه المحامية بهيئة باريس الاستاذة اولفة اولاد، التي وضعت لدى المندوبية العامة إدارة السجون و وكلاء الملك و المجلس الوطني لحقوق الإنسان و لدى السلطات المغربية إلا أن هذه التجاوزات تتكرر و تزداد حدتها يوما عن يوم

Leer más …معتقلو أكديم إيزيك بسجن تيفلت يعانون من عزلة متجددة و معاملة لا انسانية

بعد سنة، لازال معتقلي گديم إيزيك يخضعون لسوء المعاملة.

Fito Alvarez Tombo _ PUSL

19 من اصل 24 معتقل سياسي من مجموعة گديم إيزيك في السجن بأحكام قاسية تتراوح بين 20 سنة والسجن مدى الحياة ولا زالوا ضحايا للتعذيب، سوء المعاملة والإهمال الطبي المقصود من طرف السلطات المغربية.

محامي الدفاع الفرنسية الخاصة بمعتقلي گديم إيزيك الأستاذة اولفا وليد مشغولة البال باستمرارية عدم احترام السلطات المغربية لأبسط حقوق الإنسان، بالإضافة لانتهاك ومخالفة القانون الوطني والدولي في قضية المدعى عليهم.

“تم اعتقالهم لتعريضهم لسوء المعاملة وفي بعض الأحيان للتعذيب، وكذلك لأقصى حالات الإهمال الطبي بعد محاكمتهم الأخيرة يوم 19 يوليوز 2017 من طرف محكمة الإستئناف بسلا، الرباط. علاوة على ذلك، لا زال هناك حكم منتظر لمحكمة النقض والإبرام و تلك المحاكمة لم تقدم أي أدلة إدانة، من الواضح أن مُوَكلي هم في خطر يهدد حياتهم في حالات متعددة بسبب حالاتهم الصحية. نحن وعائلاتهم نخاطب السلطات بخصوص الإنتهاكات و خرق القوانين وسنستمر في ذلك.
نحن نطالب بالحقوق الأساسية لموكليَّ باعتبارهم أبرياء طالما لا توجد أي أدلة إدانة ضدهم باستثناء المذكرات الموقعة تحت التعذيب ولم يتم ابداً التحقيق معهم. هنا إذن مسألة الحق في الحياة والتي تستبعد الحجز و العزل الكامل عن العالم الخارجي. يجب إيجاد حل عاجل مادامت هذه الوضعية غير محتملة لوقت أطول.

الأستاذة أولفا وليد، أرسلت شكايات و مطالب للمحلليل لإجراء تحقيق فوري بخصوص وضعية معتقلي گديم إيزيك وعائلاتهم. شكاياتهم مبنية على القانون المغربي نفسه لكنها لم تفضي لفتح تحقيق.

Leer más …بعد سنة، لازال معتقلي گديم إيزيك يخضعون لسوء المعاملة.

الذكرى السابعة للتفكيك الهمجي لمخيم أكديم إزيك

gdeim-izik

بيان : 

تحل اليوم الذكرى السابعة للهجوم العسكري الغادر على مخيم أكديم إزيك للنازحين و كذا على مدينة العيون المحتلة فبعد شهر من الصمود والتحدي الذي أبدع فيه الشعب الصحراوي بالمناطق المحتلة أروع أشكال الاحتجاج و المقاومة السلمية وأربك فيه حسابات الآلة الاستعمارية التي لم تجد من حل لها سوى القمع و التنكيل بشعب أعزل ليس لديه من السلاح سوى إيمانه بحقه في الحرية و الكرامة على أرضه ، فأستسلمت آلة الاحتلال لغريزتها العنيفة فأحرقت الخيام و خربت البيوت و نكلّت بالاطفال والشيوخ و النساء وشهد العالم على غطرستها وعنفها الهمجي . 

بعد سبع سنوات مازالت الدولة المغربية تحاول و بكل الطرق والحيل إخفاء معالم جريمتها لكن التاريخ أقوى من كل ذلك ، اليوم و بعد ست سنوات على إختطافنا وتعذيبنا و التنكيل بِنَا و بأسرنا لازلنا و رغم كل الضغوطات الدولية نعيش محتجزين وأسرى بعيدا عن أهلنا ووطنا في ظروف جد قاسية و صعبة خاصة بعد ترحيلنا على سجن العرجات الرهيب . 

بهذه المناسبة نحمل المسؤولية الكاملة للدولة المغربية على كل ما وقع يوم 08 نونبر 2010 

نطالب بحقنا الغير قابل للمساومة و لا للتسويف و المماطلة بالحرية الكاملة دون قيد أو شرط وكذلك المعتقلين السياسيين الصحراويين . 

تشبثنا بحقنا في المقاومة و التحرير وتقرير المصير و بالجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووأد الذهب كممثل شرعي ووحيد للشعب الصحراوي . 

نشيد بنضال الجماهير الصحراوية بالمناطق المحتلة وصمودها رغم أشكال القمع و الحصار . 

نعزي عائلات ضحايا الفيضانات التي شهدتها المناطق المحتلة والتي عرَّت زيف إدعاءات الاحتلال . 

Leer más …الذكرى السابعة للتفكيك الهمجي لمخيم أكديم إزيك

Uso de cookies

porunsaharalibre.org utiliza cookies para que usted tenga la mejor experiencia de usuario. Si continúa navegando está dando su consentimiento para la aceptación de las mencionadas cookies y la aceptación de nuestra política de cookies, pinche el enlace para mayor información.plugin cookies

ACEPTAR
Aviso de cookies