البرلمان البرتغالي يعقد جلسة استماع حول الصحراء الغربية، وسط دعوات للحكومة للضغط لتمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حق تقرير المصير.

عقدت لجنة الخارجية بالبرلمان البرتغالي اليوم الأربعاء جلسة استماع حول الصحراء الغربية بحضور شخصيات سياسية وممثل جبهة البوليساريو بالبرتغال .
وخلال الجلسة طالب المجلس البرتغالي للسلم والتعاون الحكومة البرتغالية الضغط على المغرب ليتمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حق تقرير المصير
ودافعت ممثلة المنظمة البرتغالية السيدة “ايدا فيغيريدو” عن الحاجة إلى احترام “القانون الإنساني” سيما وضع السجناء السياسيين الصحراويين ، المضربين عن الطعام .
من جانبه اكد ممثل جبهة البوليساريو في البرتغال ، محمد فاضل امحمد، مسؤولية فرنسا في عدم تحقيق تقدم لحل القضية الصحراوية والعرقلة المتواصلة لتنظيم استفتاء بالصحراء الغربية
وأعرب الدبلوماسي الصحراوي عن التفاؤل بخصوص تحريك ملف القضية الصحراوية سيما وان “انطونيو غوتيريس” يقود الأمم المتحدة حاليا.
بدورها أعربت النائبة البرلمانية غابرييلا كانافياس ” في ان تتكل جهود غوتيريس في النهاية بتنظيم استفتاء لتقرير مصير الشعب الصحراوي .
وشددت النائبة أنجيلا غيرا على أهمية تنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية فيما أكدت “كارلا كروز” على الحاجة إلى تحقيق حل يمكن شعب الصحراوي الغربية من ممارسة حقه غير القابل في تقرير المصير والاستقلال . Read more

Ayúdanos a difundir >>>